أوقات الصلاة

الرئيسية آخر الاخبار

تهنئة بمناسبة العيد الوطني ال48 المجيد
حرر في:10 ربيع الأول 1440هــ
التاريخ:الأحد 18 نوفمبر 2018
 
تهنئة بمناسبة العيد الوطني ال48 المجيد  
 
يستمر ثلاثة أيام معرض الرسول الأعظم بمنتزة القرم الطبيعي
حرر في:6 ربيع الأول 1440هــ
التاريخ:الأربعاء 14 نوفمبر 2018
 

بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف افتتحت مساء اليوم صاحبة السمو السيدة حجيجة بنت جيفر بن سيف آل سعيد الموقرة معرض الرسول الأعظم في القرية التراثية بمتنزه القرم الطبيعي بمحافظة مسقط وبحضور عدد من الموجهات والمرشدات ومدرسات القران الكريم بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية .

وأوضحت الفاضلة مروة بنت مرهون السيابية المشرفة العامة على المعرض أن المعرض يأتي تزامنا مع احتفال السلطنة بذكرى المولد النبوي الشريف ،ويهدف المعرض إلى التعريف بالسيرة النبوية الشريفة في مختلف الجوانب الأسرية والإجتماعية والإقتصادية والسياسية بطرق مميزة وإبداعية، تقرب الصورة للأذهان ، وأشارت السيابية أن المعرض مفتوح على مدى ثلاثة أيام بالقرية التراثية بالقرم من الثلاثاء وحتى يوم الخميس على فترتين صباحية ومسائية.

تضمن المعرض عدد ثمانية أركان مختلفة تتناول السيرة النبوية والحياة النبوية في مختلف المجالات فالركن الأول تضمن التعريف بالنبي صلى الله عليه وسلم وما تميز به الرسول صلى الله عليه وسلم قبل وبعد البعثة أما الركن الثاني فتناول جوانب حياة الرسول عليه الصلاة والسلام الأسرية وكيفية تعامله مع أهله ، كما تناول الركن الثالث الجانب الاقتصادي في حياة الرسول عليه السلام أما الركن الرابع فتناول الرسول والمرأة وفيه بعض الإضاءات التي توضح مكانة المرأة في الإسلام وبعض المواقف من بيت النبوة ، فيما تناول الركن الخامس أهمية الوطن في حياة الرسول عليه السلام والحفاظ على الهوية الوطنية في حياة الرسول عليه السلام ، كما يتناول ركن خاص بالتعريف بالإسلام .

يصاحب المعرض عدد من الفعاليات المصاحبة منها المسرح المفتوح يتضمن فقرات مختلفة تهم الأسرة والمجتمع ، كما يتضمن المعرض ركن الرسم للأطفال ومسابقة ثقافية مفتوحة لجميع زوار المعرض .

الجدير بالذكر أن الوزارة تسعى من خلال هذه الفعاليات والمناسبات الدينية والمناشط المختلفة في جميع محافظات السلطنة إلى زيادة الوعي وترسيخ الأخلاق والمبادئ الحسنة بين جميع أفراد المجتمع العماني .

 
برعاية وزير الداخلية البافاري ويستمر 6 أشهر بمتحف التاريخ الطبيعي انطلاق معرض (رسالة الإسلام) في مدينة نورمبرغ العريقة في ألمانيا
حرر في:4 ربيع الأول 1440هــ
التاريخ:الإثنين 12 نوفمبر 2018
 

في إطار حرص السلطنة والتزامها بنشر وتعزيز ثقافة التسامح الديني والتفاهم المتبادل والتعايش السلمي بين الدول والثقافات والشعوب ، افتتح معرض "رسالة الإسلام من عُمان” بمتحف التاريخ الطبيعي بمدينة نورمبرغ الألمانية تحت رعاية معالي الدكتور يواخيم هيرمان ، وزير الداخلية والتكامل في ولاية بافاريا ، واللورد الدكتور أولريش مالي عمدة مدينة نورمبرغ ، كما شارك في حفل الافتتاح سعادة السفيرة ليوثا بنت سلطان المغيرية سفيرة السلطنة المعتمدة لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية ، وبرونو كايزر رئيس جمعية الصداقة العمانية الألمانية، والمستشار محمد بن سعيد المعمري المستشار العلمي بمكتب الوزير بوزارة الأوقاف والشؤون الدينية والمشرف العام على معرض (رسالة الإسلام)، والعديد من الضيوف البارزين من المؤسسات المشاركة والمجتمع.

وأشار معالي الدكتور يواخيم هيرمان ، وزير الداخلية البافاري في خطابه الترحيبي ، إلى أن المعرض يشكل مساهمة مهمة في تعزيز التسامح الديني والتعايش السلمي في ألمانيا.

من جانبه أكد البروفيسور هورست كوب ، مدير جمعية "البيت العربي نورمبرغ" قائلا“ ” فقط من خلال التفاهم القائم على المعرفة يمكن أن يتطور التفاهم والتعايش بطريقة مثمرة داخل المجتمع“.

وفي هذا الصدد ، أعرب الدكتور مالي ، عمدة مدينة نورمبرغ ، عن أمله في فهم أعمق للرسالة الحقيقية للإسلام التي أثارها العرض الطويل الأمد للمعرض والفعاليات الكثيرة المصاحبة للحدث.

وفي كلمتها الترحيبية قالت سعادة السفيرة ليوثا المغيرية بعد الترحيب بالضيوف أن معرض (رسالة الإسلام) يهدف إلى توسيع مظلة قيم التسامح والتفاهم والتعايش بين شعوب العالم من خلال التنسيق مع المنظمات الدولية والمراكز الدينية المهتمة بنشر القيم المعتدلة والدعوة للسلام والتعايش بين الناس والثقافات والأديان. وأضافت: "عمان سعت إلى التعبير بوضوح وصدق عن موقفها ورؤيتها تجاه مختلف القضايا الإقليمية والدولية بهدف تعزيز السلام والأمن في العالم".

وقال محمد بن سعيد المعمري ، المستشار العلمي بمكتب وزير الأوقاف والشؤون الدينية ، والمشرف العام على المعرض: ” إن نشر النوايا الحسنة لجميع الناس أمر لا مثيل له. ونؤمن إيمانا عميقا بأن السلام والاستقرار في العالم لا يمكن تحقيقهما اليوم وفي أي مجتمع إلا من خلال الحوار والتفاهم. ونحن نعتقد بصدق أنه من خلال تكاتف المجتمع الدولي والشعوب المحبة للسلام معا يمكننا تحقيق قيم التعايش السلمي والوئام الإنساني والقيم المشتركة".

وأكد المعمري بأن إقامة المعرض في نورمبرج جاء نتيجة للتعاون الوثيق بين وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في السلطنة وجمعية الصداقة العمانية الألمانية وبيت العرب نورمبرج ومركز الدراسات الأوروبية الشرقية في جامعة فريدريش ألكسندر إيرلانجن - نورمبرج وجمعية التاريخ الطبيعي الألمانية.

الجدير بالذكر أن معرض (رسالة الإسلام) تم إطلاقه من قبل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية عام 2010م وزار أكثر من ستة وثلاثين دولة وأكثر من مائة وعشرين مدينة حول العالم حتى الآن ، ويحمل عنوان : ( التسامح والتفاهم والتعايش : رسالة الإسلام في سلطنة عُمان) ويهدف إلى نشر مظلة هذه القيم بين شعوب العالم ، وقد اكتسب المعرض قبولا متناميا في الأوساط العالمية ، وتم التنسيق بشأنه مع عدد من المنظمات العالمية وأهمها منظمة اليونسكو ، والعديد من المركز الدينية المهتمة بنشر القيم المعتدلة والدعوة إلى السلم والعيش المشترك بين الناس والثقافات والأديان.

يستمر المعرض في متحف التاريخ الطبيعي في نورمبرغ حتى نهاية أبريل 2019 ، ويشتمل على برنامج حافل من المحاضرات والندوات وورش العمل المتخصصة يحييها ويقيمها الخبراء والعلماء من مختلف التخصصات التاريخية والدينية ، بالإضافة إلى مجالات التنمية السياسية والاقتصادية، والعلوم البحرية وبناء السفن، وهي مجالات تعكس هوية السلطنة وحضارتها الممتدة عبر القرون. كما سيقوم الخطاطون العمانيون بتنظيم ورش عمل في جماليات الخط العربي. وفي نهاية موسم المعرض سيقام مهرجان ليوم كامل للمواطنين في نورمبرغ في 28 أبريل 2019.

يذكر آن مبنى (نوريسهالة) هو متحف ومعرض ومقر متحف التاريخ الطبيعي وأرشيف مدينة نورمبرغ تابع لجمعية التاريخ الطبيعي في نورمبرغ والتي تأسست عام 1801م ، وتعد حاليا واحدة من أكبر الجمعيات العلمية المرموقة في ألمانيا مع حوالي 1800 عضو.

 
باستخدام تقنيات الذكاء الإصطناعي وإنترنت الأشياء الأوقاف توقع عقد توريد وتثبيت أنظمة وتطبيقات وبرامج إلكترونية
حرر في:3 ربيع الأول 1440هــ
التاريخ:الأحد 11 نوفمبر 2018
 

وقعت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية مع الشركة الشركة العمانية القطرية للاتصالات (OOREDOO) عقد توريد وتثبيت أنظمة وتطبيقات وبرامج إلكترونية

وقع العقد من جانب الوزارة معالي الشيخ عبدالله بن محمد بن عبدالله السالمي وزير الأوقاف والشؤون الدينية ومن جانب الشركة المهندس سلطان بن أحمد الوهيبي الرئيس التنفيذي لوحدة الأعمال التجارية ومبيعات الجملة بالشركة العمانية القطرية للاتصالات.

يقوم المشروع المراد تنفيذه على فكرة إيجاد بيئة تحليلية للانظمة التشغيلية الإلكترونية في وزارة الأوقاف والشؤن الدينية على ثلاث مراحل تتعلق المرحلة الأولى والأهم بإنشاء مستودع البيانات (Data warehouse) واستسقاء البيانات من جميع الأنظمة التشغيلة من خلال الاتصال بقواعد البيانات لهذه الأنظمة و من ثم تخزينها لإيجاد بيئة مثالية للتنقيب عن البيانات تسمى بحيرة البيانات ((Data Lake) أما المرحلة الثانية فتتعلق بإنشاءنظام تحليل إدارة المساجد وملحقاتها باستخدام تقنية إنترنت الأشياء (IoT) باستسقاءجميع البيانات المتعلقة بتشغيل وصيانة المساجد من خلال تقنية إنترنت الأشياء (IoT) ومتابعة المعطيات التشغيلية لها كالكهرباء والماء باستخدام خوازميات معدة مسبقا مما يساعد الوزارة في إدارة المساجد بشكل أفضل من خلال توقع ورصد المتغيرات التشغيلية لها وتختص المرحلة الثالثة بإنشاء نظام تحليل الزكاة والصدقات من خلال إيجاد خوازميات لهذا الشأن وسيستغرق تنفيذ المشروع بمراحله الثلاث مدة ستة أشهر.

 
معرض ( رسالة الإسلام ) يصل جمهورية التشيك ويؤكد على عمق تجربة السلطنة في التعايش والقيم المشتركة    
حرر في:1 ربيع الآول 1440هـ
التاريخ:الجمعة 09 نوفمبر 2018
 
 

معرض ( رسالة الإسلام ) يصل جمهورية التشيك ويؤكد على عمق تجربة السلطنة في التعايش والقيم المشتركة

 

محمد المعمري: المعرض انعكاس لنجاح الدبلوماسية العُمانية إقليميا وعالميا.

بافل ستاستني: أرجو للعلاقات العمانية التشيكية مزيدا من التطور والتوسع والنماء.


انطلقت في عاصمة الجمهورية التشيكية براغ فعاليات معرض (رسالة الإسلام) والتي تنظمها وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بالتعاون مع وزارة الخارجية التشيكية، ويستمر حتى نهاية نوفمبر الجاري. حيث أقيم حفل الافتتاح بمبنى وزارة الخارجية التشيكية تحت رعاية سعادة لوكاس كاوجكي وكيل الوزارة، وبحضور عدد من الشخصيات التشيكية البارزة ومن السفراء العرب والأجانب ورؤساء المراكز الدينية والجاليات العربية والمهتمين والأكاديميين وعدد كبير من المدعوين في المجتمع التشيكي. حيث تتواصل جهود السلطنة في نشر وتعزيز ثقافة التعايش السلمي والتفاهم والوئام بين الأمم والثقافات والشعوت واحترام المقدسات وحقوق الإنسان، والتأكيد على القيم الإنسانية المشتركة ونبذ التطرف والعنف والكراهية.

وفي كلمته أكد محمد بن سعيد المعمري المستشار العلمي بمكتب وزير الاوقاف والشؤون الدينية والمشرف العام على معرض (رسالة الإسلام) على أن المعرض انعكاس لنجاح الدبلوماسية العمانية في جهودها في العالم، وقدم شكره لوزارة الخارجية التشيكية على احتضان فعاليات المعرض. واستعرض أثناء إقامة المؤتمر الدولي المنعقد في براغ ورقة عمل بعنوان : ( جذور التعايش في عمان ) ، أشار فيها إلى ما تتمتع به السلطنة من مقومات العيش الكريم والنهضة الحديثة بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه وما آرساه من دعائم العدل والمساواة والقيم الإنسانية المشتركة، مشيرا إلى الإرث الحضاري العماني والانفتاح التجاري والثقافي والتواصل القائم على تبادل المصالح بالإضافة إلى منظومة قانونية تحفظ الحقوق وتحقق كرامة الإنسان.

وساق المعمري في ورقته مشاهدات وشهادات الزوار خلال حقب التاريخ العماني الطويل، حيث اتفقوا جميعا على التأكيد بتمتعهم بالإحساس بالأمان والاحترام في المجتمع العماني وشعورهم بالقيم العميقة التي يحملها العمانيون تجاه الزوار والتجار الذين تعاملوا معهم في جوانب الحياة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية وغيرها. مؤكدين على تجذر قيم الانفتاح والتسامح والتعايش مع الجميع.

وعبر الفنان العالمي التشيكي بافيل ستاستني من لجنة التجارة العمانية التشيكية عن سعادته البالغة وامتنانه بوصول معرض (رسالة الإسلام) إلى الجمهورية التشيكية كإنجاز مهم لغرفة التجارة التشيكية العمانية التي بدأت منذ بضع سنوات، راجيا أن يشكل هذا الحدث استمرارا لمجالات التعاون في مختلف المجالات كمجال ثقافة الفن والغذاء وأن تنمو هذه العلاقات وتتوسع وتتطور في المستقبل“.


لوحات تلخص رسالة الإسلام من عمان :

اشتمل المعرض على لوحات معرض رسالة الإسلام معبرة عن الحياة العامة في عمان ولوحات من الفن التشكيلي العماني والخط العربي بالإضافة إلى عرض بعض التحف العمانية وملامح الحياة العامة في السلطنة ماضيا وحاضرا.


لوحات عرض إلكترونية :

وقدم في المناسبة المعرض الالكتروني ، وذلك من خلال أجهزة العرض التي تشتمل على كل محتويات المعرض من اللوحات والمعروضات والأفلام الوثائقية ب 18 لغة عالمية ، والتي يمكن تصفحها والاطلاع عليها عبر شاشات إلكترونية تعمل باللمس.


رسائل إيجابية من عمان للعالم :

كما اشتمل المعرض على (رسائل عالمية) وهو حملة إعلامية عالمية تهدف الى نشر ثقافة التعايش والسلام ؛ والتسامح والوئام ؛ عبر نشر بطاقات تعبر عن هذه القيم في وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع الالكترونية بمختلف اللغات .

ويتم نشر هذه الرسائل عبر بطاقات مطبوعة بحجم اليد، مع تعميمها على نطاق واسع في شبكات التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية بمختلف اللغات والنطاقات المتاحة.

وتمثلت الحملة الأولى المصاحبة للمعرض عبارة: "افعل شيئا من اجل التسامح" والتي تهدف إلى تمكين كل شباب وفتيات العالم من ابتكار الأفكار والأطروحات والتجارب والجهود التي يمكن أن تسهم ولو بشكل بسيط في نشر ثقافة التسامح في المجتمعات الإنسانية، وتقديمها كمبادرات فردية وجماعية ومؤسساتية يكون لها إطارها العملي في المحيط الذي هي فيه.

وجاء اختيار هذا الشعار إيمانا بأهمية قيمة التسامح في ردم الهوة في العلاقات المتوترة، وتقريب وجهات النظر المختلفة، وإيجاد مساحات مشتركة في أجواء تمكن من الحوار والتفاهم وتحقيق السلام. مع مناسبة هذا الشعار للأفراد في محيط الأسرة وعلى مستوى المجتمعات والدول.

وتم حتى الآن إصدار سبعة بطاقات لهذه الرسائل: الأولى تحمل رسالة "وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا" وهي جزء من آية كريمة تقرر سنة التعارف كأساس للتعاملات بين الشعوب والقبائل؛ فهي ميزة إنسانية في غاية الأهمية تأخذ أبعادها من كون الاختلاف والتنوع عوامل تكامل وانتظام لا عوامل تفرق وانتقام.

والثانية تحمل رسالة "أحب للناس ما تحب لنفسك" وهي جزء من حديث نبوي شريف؛ يعمق في النفس الشعور بأهمية الأنفس الأخرى وتقديرها، ويلفت نظر الإنسان إلى أنه ضمن مجموع إنساني يتأثر ببعضه البعض، فإن كان يود لنفسه خيرا فليحب ذلك لغيره، ولو فعل كل فرد بهذا التوجيه لقلت نسب التنافس غير الشريف وما يتبعها من أخلاق مذمومة.

والثالثة تحمل رسالة "خالق الناس بخلق حسن" وهي كذلك جزء من حديث نبوي شريف وتحمل مفهوما إنسانيا بجعل الأخلاق هي محور التعاملات بين البشر، وأساسا للتعايش فيما بينهم، نظرا لما تمثله القيم والأخلاق من تأثير روحي ونفسي عميقين، وعلى الخصوص لدى أتباع الديانات.

والرابعة تحمل رسالة "وبالوالدين إحسانا" وهي جزء من آية قرآنية كريمة تدفع الإنسان إلى تقدير الوالدين واحترامهما، وبذل الخير لهما، والإحسان إليهما بكل جميل ومعروف، وتم اختيار هذا الشعار ضمن حملة قيمة التسامح لارتباطها الوثيق بهذا الخلق.

والرسالة الخامسة بعنوان : “أد الأمانة إلى من ائتمنك “ من أجل تعزيز خلق الآمانة بين الناس ، كقيمة مهمة في التعاملات الانسانية .



الفنون التشكيلية في تعزيز رسالة السلام:

ومن جانب آخر ، شارك الفنانون العمانيون في فعاليات المعرض بمواهبهم وإبداعاتهم الفنية ، حيث شارك الخطاط العماني صالح الشكيري في فعاليات المعرض، من خلال لوحات الخط العربي وكتابة أسماء ضيوف المعرض والمشاركة الفاعلة في تمثيل السلطنة وعبر عن أهمية مشاركته وتطلعه إلى نقل التجربة العريقة للفنون العمانية في تعزيز القيم الإنسانية وبناء جسور التواصل مع الجميع.


إصدارات عمانية في تعزيز التواصل الحضاري:

كما أقيم على هامش المعرض عرض بعض الكتب العمانية المهتمة بالتواصل الحضاري وتعميق الفهم المشترك للقيم الإنسانية وذلك من أجل إبراز مساهمات وجهود العمانيين في السياق العالمي للمعرفة والثقافة والعلوم.


أكثر من 118 مدينة حول العالم:

الجدير بالذكر أن معرض (رسالة الإسلام) تم إطلاقه من قبل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية عام 2010م وزار أكثر من ستة وثلاثين دولة وأكثر من مائة وثمانية عشر مدينة حول العالم حتى الآن ، ويحمل عنوان : ( التسامح والتفاهم والتعايش : رسالة الإسلام في سلطنة عُمان) ويهدف إلى نشر مظلة هذه القيم بين شعوب العالم ، وقد اكتسب المعرض قبولا متناميا في الأوساط العالمية ، وتم التنسيق بشأنه مع عدد من المنظمات العالمية وأهمها منظمة اليونسكو ، والعديد من المركز الدينية المهتمة بنشر القيم المعتدلة والدعوة إلى السلم والعيش المشترك بين الناس والثقافات والأديان.


 
اشترك بالنشرة البريدية